سكاي وورلد نيوز -Sky World News - تونس: الأقتصاد ما بعد كورونا

تونس: الأقتصاد ما بعد كورونا

تسببت جائحة كورونا بمضاعفة الأزمات الاقتصادية بتونس، التي تواجه منذ سنوات تحديات وتذبذبا في سعر صرف الدينار، وارتفاعا في نسب التضخم، وتباطؤ الاستثمارات الأجنبية المباشرة. وبلغت نسبة مديونية تونس 60 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، بقيمة تقدر بـ 92 مليار دينار (32.8 مليار دولار)، وتراجع الاستثمار بنسبة 16 بالمئة، بحسب رئيس الحكومة الفخفاخ. ولقد حذر هذا  الاخير من جائحة كورونا وتبعاتها الاقتصادية إذ أنها تهدد السوق المحلية بفقدان 130 ألف موطن شغل، "سيضافون إلى 650 ألف عاطل عن العمل، وهناك 4 ملايين تونسي يعانون من الفقر". ولتخفيف التبعات السلبية، وضعت الحكومة خطة إنقاذ لإعادة بناء الاقتصاد، تتضمن "مواصلة الصمود ودعم الإجراءات التي اتخذناها في فترة كورونا، وإنعاش الاقتصاد، والعمل على تسريع المشاريع".
قراءة 44 مرات
الدخول للتعليق
Subscribe to our Newsletter
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…